التغيير :الخرطوم علمت "التغيير الإلكترونية" بأن هنالك بوادر تمرد وسط قوات "الدعم السريع" بقيادة محمد حمدان دلقو الشهير ب(حميدتي) لعدم صرف الجنود لرواتبهم منذ 9 أشهر. 

وقال مصدر من “قوات حميدتي” للتغيير ان قيادة القوات تستخدم المرتبات في أغراض تجارية موضحا أن المرتبات ظلت تأتي من الخرطوم غير مكتملة ومع ذلك لا يتم صرفها للجنود مشيرا الى أن هنالك حديثا بات يتردد بقوة بأن حميدتي يقوم بتحويل الأموال الى عملة صعبة وتهريبها الى دبي لاستيراد بضائع بثمنها من هناك …

وحذر المصدر من مغبة عدم صرف المرتبات لقوات حميدتي الأمر الذي قد يتسبب في تفلت كبير يؤثر على الأمن في مناطق واسعة من جنوب كردفان ودارفور- على حد قوله.

يذكر أن قوات الدعم السريع مشكلة من عناصر قاتلت إلى جانب الحكومة إبان اندلاع الحرب الأهلية في دارفور ضمن مليشيات  “الجنجويد” التي تم استيعابها ضمن القوات النظامية تحت مسميات مختلفة منها “الدعم السريع” الذي يتبع لجهاز الأمن” .

وسبق ان حاصرت هذه القوات بقيادة حميدتي مدينة الأبيض واستباحت أحياءها الطرفية لعدة أيام بسبب المرتبات كما كررت ذات الفعل بمدينة نيالا.