تخذ لاعبو فريق داينستر الألماني للهواة موقفا رائعا للتضامن مع زميليهم السودانيين، بعدما تعرضا لإهانات عنصرية من جماهير متطرفة بسبب اللون

التغيير : وكالات

اتخذ لاعبو فريق داينستر الألماني للهواة موقفا رائعا للتضامن مع زميليهم السودانيين، بعدما تعرضا لإهانات عنصرية من جماهير متطرفة بسبب اللون.

وقرر الفريق أن يعيد التقاط الصورة التذكارية الخاصة بالموسم الجاري، لكن بطريقة مميزة ترد على المتعصبين عرقيا.

حيث ظهر جميع اللاعبون ببشرة سمراء اللون بعدما قاموا بطلاء وجههم، ليكونوا شبه اللاعبين السودانيين “عماد بابكر وعمار النور”.

ولاقت الصورة رواجا كبيرا في وسائل الإعلام الألمانية، وأيضا مواقع التواصل الاجتماعي.