التغيير : الخرطوم 

تمسكت 18 أسرة من ضحايا محتجي سبتمبر 2013 بتكوين لجنة تحقيق محايدة وشفافة من قبل وزارة العدل لمعرفة ملابسات مقتل ذويهم وتقديم الجناة لمحاكمات عادلة قبل الحديث عن تعويض مادي لهم. 

وقال محامي الاسر معتصم الحاج لـ ” التغيير الالكترونية” انه عقد اجتماعا مع موكليه في الخرطوم لمعرفة آخر تطورات القضية. مشيرا الي ان ذوي الضحايا أبلغوه بعدم تلقيهم أي اتصال من الجهات المختصة بشان اجراء تحقيق او تعويضهم. 

وكانت وزارة العدل السودانية قد اكدت ، وبشكل مفاجئ ، انها شرعت بالتحقيق مع  اربع أسر ، بعد ان  اعلنت في وقت سابق انها ستقوم بتعويض أسر الضحايا ، والتي تقول ان عددهم 88 شخصا . 

وقال الحاج ، ان ذوو الضحايا قد طالبوا وزارة العدل بتكوين لجنة تحقيق محايدة لمعرفة ملابسات قتل ابناءهم ، ومضى الحاج الى القول بأن هناك اتفاق علي ان يكون التحقيق شفاف وشامل ويودي الي محاكمة من يثبت تورطه في مقتل المتظاهرين خاصة من النظاميين. واضاف : “بعد اكتمال التحقيقات يجب ان ترفع اللجنة نتايج تحقيقها الي الهيئة القضائية في أكتوبر المقبل علي اكثر تقدير للبت فيها”.   

وكشف عن ان أُسر الضحايا سيرفعون مذكرة لوزير العدل بهذا الخصوص ، و ان هنالك اتفاق على تحقيق العدالة والحرص على  عدم إفلات اي متورط في الجريمة من العقاب.