امدرمان : التغيير 

جرح نحو 18 شخصا بجروح متفاوتة واحترقت العديد من الممتلكات الخاصة والعامة اثر انفجار شاحنة غاز ضخمة في منطقة ابي روف بامدرمان السبت ، في وقت اتهم فيه مواطنون السلطات بالإهمال وطالبوا بالمحاسبة والتعويض. 

وأفاد شهود عيان تحدثوا ” للتغيير الالكترونية” ان الشاحنة التي كانت تفرغ الغاز في احدي المخابز بسوق الشجرة القديم بابي روف انفجرت بعد ان اشتعلت فيها النيران. وقال صاحب احد المحال التجارية بالسوق انه شاهد النيران تندلع من المخبز اولا ” كانت الشاحنة تفرغ حمولتها من الغاز في المخبز دون وجود اي احتياطات للسلامة ومع الارتفاع الشديد في درجات الحرارة انفجر الغاز قبل ان يحترق المخبز ومن ثم انتقل للشاحنة التي اندلعت فيها النيران بشكل كبير”. واضاف يقول ” تحول السوق الي قطعة من الجحيم بعد ان احترقت العشرات من المباني وأصيب العشرات بالجروح والفزع وما زاد الامر سواء تأخر سيارات الإطفاء والإسعاف وهو مازاد من الخسائر البشرية والمادية”. 

وفي وقت لاحق اصدر معتمد امدرمان مجدي عبد العزيز بيانا اوضح فيه  أن الاجهزة المختصة في النيابة والدفاع المدني وشرطة الجنايات شرعت في التحقيق لمعرفة الاسباب التفصيلية التي ادت الي وقوع الحادث وتحديد المسئوليات .

لكن مواطنين حملوا السلطات مسئولية الحادثة والخسائر بسبب ما وصفوه بالإهمال ” الشديد في وضع الاحتياطات اللازمة للسلامة من شركات الغاز  خاصة وان السوق مكتظ ودرجة الحرارة مرتفعة”. كما أكدوا ان وحدات الإطفاء والإسعاف قد تأخرت كثيراً في الوصول الي موقع الحادث بالرغم من وقوعه بالقرب من رئاسة محلية امدرمان. 

وطالبوا بضرورة معاقبة المتسببين في الحادثة وتعويض المتضررين. 

وتكررت حوادث انفجار الشاحنات التي تحمل الغاز والمواد البترولية بشكل لافت خلال السنوات الاخيرة وأشهرها شاحنة البترول التي احترقت في النفق بالقرب من جامعة الخرطوم وهو ما أدى الى وفاة عدد من الأشخاص واحتراق عدد من السيارات.