اعتقلت السلطات نهار الاحد مدير مركز (تراكس) وسبعه من العاملين والمتعاونين مع المركز ولم تطلق سراحهم حتى صباح الاثنين.

 وافاد مصدر (التغيير الالكترونية) ان مدير المركز خلف الله العفيف تلقى إخطاراً بالمثول امام نيابة امن الدولة فى الحادية عشر من صباح الاحد بعد إنتهاء جلسة محاكمته مباشرة والتى انتهت بقرار من القاضى بتاجيل الجلسة الى مطلع شهر يونيو القادم.

وشملت قائمة الاعتقال كلاً من اروى الربيع، مدحت عفيفى، الحسن خيرى، الخزينى الهادى، الشاذلى ابراهيم، مصطفى ادم.

كانت قوة من جهاز الامن قد اقتحمت مركز (تراكس) فى مارس الماضى اكثر من مره واعتقلت عدداً من العاملين فيه وصادرت اجهزة ومعدات. وخضع موظفى المركز لاستجوابات متكررة طوال شهر ابريل وتم تعطيل انشطة المركز.

ويعمل مركز (تراكس) فى مجالات التدريب على إستخدام الحاسوب وتأهيل الخريجيين للحصول على شهادة الحاسب الدولى ICDL بجانب مجالات التنمية البشرية وتأسس فى العام 2013.

وكان جهاز الأمن قد اغلق عدداً كبيرا من المنظمات والمراكز خلال الشهور والسنوات الماضية وصادر ممتلكاتها دون تقديم مبررات مكتوبة فى معظم الحالات. ومن المنظمات التي أغلقت مركز الدراسات السودانية، منظمة سودو، بيت الفنون، مركز الخاتم عدلان للاستنارة والتنمية البشرية، مركز سالمة، المرصد السوداني لحقوق الإنسان، واتحاد الكتاب.