التغيير: وكالات
أنهى المشير البشير زيارة إلى الدوحة استمرت ليومين، كان مستقبله ومودِّعه خلالها، وزير المالية القطري، فيما أعلن وزير الخارجية إبراهيم غندور، أن البشير التقى أمير دولة قطر خلال الزيارة.
وقال وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، إن لقاء البشير وأمير قطر ، ناقش العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها وأوجه التعاون بين البلدين، وتطرق للقضايا الإقليمية خاصة في المنطقة العربية ، وتم تبادل وجهات النظر حول المستجدات الإقليمية والدولية.
واضاف غندور، أن الرئيس البشير والأمير القطري، قد اتفقا على المضي قدماً بالعلاقات السودانية القطرية، ووجّها وزيري الخارجية في البلدين بالبدء في ترتيبات انعقاد لجنة التشاور السياسي المشتركة واللجنة الوزارية، مؤكداً تطابق الرؤى في كل القضايا التي طُرحت خلال المباحثات.
وكان في استقبال البشير لدى وصوله مطار الدوحة، علي شريف العمادي وزير المالية القطرى، وعدد من المسئولين القطريين ، وسفير السودان لدى قطر السفير ياسر خضر، والسفير القطرى لدى السودان راشد بن عبد الرحمن النعيمي.