التغيير: الصيحة
توقفت شركة لؤلؤة الخليج عن الإنتاح بسبب انسحاب الشركاء الأجانب من بريطانيا وإيطاليا واستراليا وتصفية الشريك الرابع المستثمر الأماراتي المالك لمطاحن الخليج ببورتسودان عيسى القرير الذي عجز عن مواصلة الإنتاج.

وقال نائب دائرة حلايب بمجلس تشريعي ولاية البحرالأحمر العمدة عيسيب عيسي جامع إن توقف الشركة عن العمل تسبب في تشريد المئات من العمالة الوطنية المدربة علماً بأن الشركه ظلت تعمل منذعام 1997 وأسهمت في الدخل القومي بملايين الدولارات حيث تتراوح سعراللؤلؤه الواحدة مابين 500 إلى ألف دولارات حيث بلغت إجمالي الانتاجية منذ بداية العمل نحو ثلاث مليون لؤلؤة.

وطالب عيسيب السلطات بمعالجة الأمر بأسرع فرصة ممكنة حتى اذا تطلب ذلك فض الشراكة مع المستثمر الخليجي عيسى القرير واستبداله بمستثمر مقتدر.

يذكر أن استزراع وإنتاج اللؤلؤ يتم في خليج دنقناب على ساحل البحر الأحمر ،على بعد 180كيلو شمال مدينة بورتسودان.