التغيير: راديو دبنقا
نفذ نازحو معسكر شداد بشنقل طوباي بمحلية السلام بولاية شمال دارفور وقفة احتجاجية أمام وفد من قيادة بعثة اليوناميد، احتجاجا على تدهور الأمن واغتصاب النساء النازحات بقوة السلاح من قبل المليشيات .
وكشف قيادي بمعسكر شداد لـ”راديو دبنقا” أن الوقفة الاحتجاجية نفذها نحو (18) ألف نازح ونازحة ، عبروا فيها عن رفضهم للعنف الذى يتعرض له النازحون من قبل المليشيات، مشيرين لحادثة الاغتصاب التي تعرض لها (6) من فتيات المعسكر . وأشار إلى أن المتظاهرين رددوا خلال الوقفة الاحتجاجية داخل المعسكر عبارات (الحرية الحرية) (الأمن الأمن) (لا للعنف ضد المرأة ) وأوضح أن سلم النازحون سلموا مذكرة لوفد قيادة اليوناميد طالبوا فيها بوقف العنف ضد النساء فى المعسكرات وتوفير الحماية وتوفير الغذاء والصحة.
وفي محلية طويلة يعاني نحو (10) آلاف و(551) من النازحين الجدد الفارين من مناطق شرق جبل مرة بمنطقة تابت بشمال دارفور من نقص في الغذاء ومياه الشرب والدواء. وقال نازحون من معسكر تابت، إن النازحين الجدد الذين وصلوا إلى تابت منتصف شهر يناير الماضي يعانون من نقص حاد في مياه الشرب بسبب تعطل الدوانكي وشح مياه الطلمبات اليدوية. وقال أحد قيادات النازحين، إن النازحين لم تقدم لهم المساعدات الإنسانية إلا مرة واحدة في شهر اثنين الماضي الأمر الذي أدى الي تفشي أمراض سوء التغذية بين الأطفال وكبار السن في ظل نقص حاد في الدواء وتردي في الخدمات الطبية. وناشد النازحون في تابت عبر راديو دبنقا المنظمات الإنسانية والسلطات المحلية بالإسراع في تقديم المساعدات والعون للمتضررين بصورة عاجلة.