التغيير : وكالات

أعلن وزير الصحة بدولة جنوب السودان صباح اليوم الأحد أن حصيلة قتلى الاشتباكات بين قوات سلفاكير ونائبه رياك مشار ارتفعت الى 272 قتيلا.

وكانجيمس داك المتحدث باسم نائب رئيس جنوب السودان رياك مشار قد أعلن مقتل 150 شخصا إثر اشتباكات بين قوات مشار وسيلفاكير ميارديت، وذلك بالتزامن مع الذكرى الخامسة لإعلان استقلال جنوب السودان في 9 يوليو عام 2011.

وكانت الاشتباكات اندلعت، مساء الجمعة، بالقرب من قصر الرئاسة، كما وقعت اشتباكات أخرى بين الطرفين الخميس الماضي.

وحسب بي.بي.سي ما زالت المعارك مستمرة في جوبا عاصمة الدولة الوليدة فيما يتوالى فرار المدنيين الى معسكرات الأمم المتحدة.

وانزلق جنوب السودان إلى الحرب الأهلية في ديسمبر/ كانون الأول 2013 بعد أن أقال سيلفاكير نائبه مشار، في مواجهة أخذت طابعا عرقيا بين قبيلة الدينكا التي ينتمي لها سلفاكير وقبيلة النوير التي ينتمي لها مشار.

وانتهى الصراع بعد أن وقع الجانبان اتفاق سلام في أغسطس/ آب الماضي، وعاد مشار للعاصمة في أبريل/ نيسان الماضي بعد أن أعيد تعيينه نائبا للرئيس، ولكن لم يوحد كير ومشار قواتهما بعد وهو بند أساسي في الاتفاق.