التغيير : غرب كردفان

إنهار سد “السنط” فى ولاية غرب كردفان يوم (الجمعة) بعد ايام قليلة من إنهيار سد “الإضية” الذى تحصلت “التغيير الالكترونية” على معلومات جديدة تكشف خروقات وتلاعب تم من قبل الشركات التى تولت تنفيذه.

وكشفت مصادر عن ان عقد تنفيذ سد (الإضية) تم منحه لرجل الاعمال والقيادي فى الحركة الاسلامية احمد صالح صلوحة بمبلغ 34 مليار جنيه وقام صلوحة بتسليمه لمقاول ثاني (من الباطن) بمبلغ 18 مليار والذى قام بدوره ايضاً بتسليمه لمقاول ثالث بمبلغ 10 مليار جنيه، والاخير هو الذي نفذ السد المنهار.

 

 

ونفذت عملية إنشاء السد المنهار بمحلية الإضية، عبر شركة (أي ذي) بواسطة عقد تم إبرامه مع حكومة الولاية على عهد الوالي السابق أحمد خميس. وتتولى ذات الشركة إنشاء سد آخر بذات العقد.

ووفقاً لمصادر صحفية فقد صب مواطنون بالولاية جام غضبهم على المسؤولين عن إنشاء السد، واصفين الأمر بأنه نموذج لفساد التنفيذ والتلاعب بالمواصفات وفشل التخطيط. مشيرين الى أن التخطيط غير السليم والدراسة غير متأنية لمشروعات التنمية بولاية غرب كردفان يعد أحد مهددات اقتصاد الولاية.

7 (1)