التغيير : الخرطوم

قال برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة ان الحكومة الألمانية  قدمت دعماً يفوق الـ 11 مليون دولار، لحوالي 350 ألف شخص بولاية كسلا شرقي السودان، بينهم لاجئون ومهاجرون من دول مجاورة.

وأكدت خلال بيان لها -اطلعت عليه ” التغيير الالكترونية ” الأربعاء ان المنحة الألمانية تسهم ايضا في برنامج  التغذية المدرسية لأكثر من 46,500 من التلاميذ.
وقال  الممثل والمدير القُطري لبرنامج الأغذية العالمي في السودان عدنان خان ان هذه المساهمة تسهم ايضا في تحسين اوضاع ” اللاجئين وطالبي اللجوء ليس لديهم الموارد الكافية لتأمين احتياجاتهم. كما أن المجتمعات المضيفة تتحمل فوق طاقتها وتحتاج للدعم لتحسين دخلها من خلال البرامج التي تساعدهم على اكتساب مهارات جديدة لبناء الأصول المجتمعية التي تساعد على تنمية مناطقهم.”
و قال السفير الألماني بالسودان  رولف ويلبيرت إنه سعيد بان مساهمة بلاده “يمكن ان تساعد في تحسين الظروف المعيشية للاجئين وطالبي اللجوء وفي نفس الوقت تساعد المجتمعات المضيفة والسودانيين الضعفاء في شرقي السودان.”

ويقول برنامج الأغذية العالمي، إن عملياته في السودان ستظل من أكبر العمليات لدى البرنامج وأكثرها تعقيداً، حيث تقدم مساعدة غذائية للناس المحتاجين في دارفور وللمجموعات الأخرى غير الآمنة غذائياً في الشرق والمناطق الحدودية للجنوب.