التغيير : بورتسودان

شكى مواطنو أحياء (ابو حشيش) و (سلبونا) بالديوم الشرقية بورتسودان من حرق مخلفات الاسماك بالقرب  من منازلهم
 
وذلك من قبل الشركات العاملة في مجال صيد الاسماك الشيء الذي نتج عنه  إنبعاث روائح الكريهة وتلوث في البيئة.
 
وقال المواطن احمد عبد الله من سكان هذه الاحياء ظللنا نعاني من هذه الظاهرة لفترة طويلة  ولم يغير  “استجداء السلطات من الأمر شيء”، بحسب تعبيره واضاف عبد الله “كلما تقدمنا بشكوى يتم تحويلنا من ادارة الى  أخرى” .
 
 وقال المواطن امين شنبو اصبح حرق المخلفات مؤرق لهم نسبة لقربهم من سوق السمك. وناشد  شنبو السلطات ذات الصلة بالتدخل العاجل لمنع هذه الممارسات .
 
واكد مختص في مجال البيئة (للتغير الالكترونية) فضل حجب اسمه ”  بأن سوق السمك به الكثير من المخالفات والتجاوزات خاصة في ما يلي الجانب الصحي والبيئي مع غياب للأجهزة الرقابية  وعدم إهتمام  السلطات المحلية بشيء  سوى الاهتمام بالجباية والايرادات” .