التغيير: رويترز

  قال سابت ماكوك معاون زعيم المعارضة في جنوب السودان  إن رياك مشار غادر المستشفى يوم الجمعة لكنه سيظل في الخرطوم لبعض الوقت.

وأعلن وزير الإعلام السوداني في 23 أغسطس آب أن مشار الذي غادر جنوب السودان هربا من القوات الحكومية موجود في الخرطوم لتلقي العلاج.

وأضاف ماكوك الذي يرافق مشار في تصريح لرويترز “ريك مشار غادر المستشفى هذا الصباح في حالة صحية مستقرة وتعافى… سيبقى في الخرطوم لبعض الوقت.”

وكان الرئيس سلفا كير قد عزل مشار من منصبه كنائب له بعد تجدد القتال في العاصمة جوبا الشهر الماضي بين القوات الموالية للغريمين القديمين. وأجبرت الاشتباكات عشرات الآلاف من الأشخاص على الفرار.

وانسحب مشار إلى الأدغال والتقطته هذا الشهر قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في جمهورية الكونغو الديمقراطية وقد أصيبت ساقه. كان المتحدث باسمه قال في وقت سابق إن مشار غادر جنوب السودان لتفادي الوقوع في أيدي قوات كير وإن الإصابة لم تكن خطيرة بدرجة تستلزم الرعاية الطبية.

وقال ماكوك إن مشار سيتحدث في مؤتمر صحفي في الخرطوم لشرح أحدث التطورات في جنوب السودان. ومن المقرر أيضا أن يلتقي بالرئيس السوداني عمر البشير