التغيير : عطبرة 
نجح العامون والناشطون في مبادرة ” شارع الحوادث” بعطبرة في شمال السودان  في انشاء غرفة عناية مكثفة وتسليمها لإدارة المستشفى. 
وقال احد قادة المبادرة خلال مؤتمر صحافي بعطبرة السبت ان تكلفة الغرفة وصلت الى اكثر من ملياري ومائة وثلاثين مليون جنيه تم جمعها من خلال تبرعات المحسنين  ، مشيرا الى ان بها عددا من الحضانات والأجهزة الطبية.  
وافتتح الغرفة  صلاح توفيق وهو  احد العاملين القدامي في هيئة سكك الحديد  التي تشتهر بها المدينة وهو يرتدي الزي المميز للعمال ” الأبرول” وسط حضور العشرات من الشباب وأعيان المدينة. 
واختار شباب المبادرة توفيق لانه كان يقوم بجمع الافطار من السكان ومن الاسواق وتقديمه للمرضي في المستشفى ، وعندما تأسست المبادرة في عطبرة قبل سنوات انضم اليها وكرس كل جهده من اجل نجاحها. 
وسبق لشباب مبادرة ” شارع الحوادث ” ان اختاروا بائعة الشاي قسمة لافتتاح قسم العناية المكثفة للاطفال بمستشفي امدرمان وذلك تكريما لها لدورها في مساعدة المبادرة. 
وشارع الحوادث هي واحدة من المبادرات الشبابية المستقلة والتي ظهرت خلال السنوات الاخيرة مثل ” مجتمع صدقات” و ” نفير ” والتي لعبت دورا كبيرا في تقديم المساعدات للمتضررين من السيول والأمطار في العام 2013  وهذا العام ، لكن هذه المبادرات تجد التضييق من الجهات الرسمية تحت مزاعم انها تعمل تحت واجهات احزاب معارضة.