التغيير : وكالات

قال زعيم المعارضة المسلحة في جنوب السودان رياك مشار إن جوبا تقع حالياً تحت حصار قوي من جهاتها الأربع، مؤكداً أنها ستنهار من تلقاء نفسها لعدم امتلاكها عمقاً استراتيجياً يؤهلها للصمود أعواماً في حالة حرب.

واشترط مشار في تصريحات صحفية من مقر إقامته في جنوب أفريقيا، تسوية سياسية جديدة لعودته إلى جوبا. وأكد أن اتفاق السلام في الجنوب انهار ولا بد من إحياء عملية جديدة من خلال مناقشة الترتيبات الأمنية وتقاسم السلطة وبسط الديموقراطية داخل الحكومة ومراجعة قرار تقسيم الجنوب إلى 28 ولاية.

واتهم مشار نائب رئيس دولة الجنوب الذي حل محله، تعبان دينق بالتآمر مع الرئيس سلفاكير ميارديت لاغتياله في حادثة القصر.