التغيير: الخرطوم

 اكد ” حزب المؤتمر السوداني” استمرار حملة اعتقالات قياداته علي خلفية الحراك الجماهيري للحزب الداعي لمقاومة قرارات الحكومة رفع الدعم عن السلع، ودعوته لانتفاضة شعبية لاسقاط النظام

وقال الحزب أن  قوة تتبع لجهاز أمن والمخابرات اعتقلت يوم أمس   الأمين السياسي أبوبكر يوسف وعضوي الحزب نورالدين بابكر ويس صلاح و عضو التحالف السوداني معتز ( الخال ) وذلك خلال مداهمة تمت لمقر سكنهم مساء اليوم الإثنين.

 نوه البيان الي أن  ” حملة جهاز الأمن المسعورة على حزب المؤتمر السوداني اعتقل خلالها كل  من الأمين العام للحزب مستور أحمد محمد وإبراهيم الشيخ عضو المجلس المركزي والرئيس السابق للحزب، بالاضافة إلى عضو مؤتمر الطلاب المستقلين مجدد يوسف.

وأكد حزب المؤتمر السوداني على استمراره في حملته التصعيدية، مؤكداً أن معركة الشعب مع النظام لا تتعلق بالقرارات الاقتصادية الأخيرة وانما هي معركة مستمرة ضد سلطة الظلم والقمع والتقتيل والتي لا نهاية لها الا بسقوط النظام.

يذكر أنه بهذه الاعتقالات يرتفع عدد معتقلي الحزب إلى تسعة معتقلين، حيث كانت اجهزة النظام قد اعتقلت كلاً من خالد عمر نائب رئيس الحزب وعبدالله شمس الكون نائب أمين الاعلام بداية الاسبوع الجاري.