التغيير / الخرطوم  

أصدر المشير عمر البشير قرارا باعفاء محافظ بنك السودان المركزي عبد الرحمن حسن عبد الرحمن وعين حازم عبد القادر أحمد الناطق الرسمي باسم البنك خلفا له  .

كما أعفى البشير الجيلي محمد البشير نائب المحافظ

إلى ذلك ذكرت مصادر مطلعة ” للتغيير الإلكترونية” أن سبب القرار  له علاقة باتهام وزير العدل عوض حسن النور الشهر الماضي  لموظفين في بنك السودان بانشاء وتسجيل شركات وهمية ادعت العمل في استيراد الأدوية وبناء على ذلك تحصلت على ملايين الدولارات من البنك بسعر “الدولار الدوائي” -أي بنصف سعر الدولار في السوق – إلا انها استخدمت المبالغ (230 مليون دولار) في اغراض تجارية لا علاقة لها بالدواء .

وسارع  بنك السوداني حينها بنفي اتهامات وزير العدل على لسان حازم الناطق الرسمي حينها والمحافظ بعد التعيين حاليا .  وقال حازم أن البنك شرع في فتح بلاغات ضد الصحف  التي اوردت القصة على لسان المستشار المسؤول عن التحري في قضية الادوية .

واوردت وكالة  السودان للانباء (سونا ) سيرة ذاتية موجزة  عن حازم تقول أنه تخرج من جامعة  الخرطوم  كلية الاقتصاد وحصل على دراسات عليا في بريطانيا والتحق ببنك السودان قبل 25 عاما وآخر منصب وصله هو مدير الادارة العامة للنقد الاجنبي في السودان.

يذكر ان المحافظ الجديد من كوادر حزب “المؤتمر الوطني” غير النشطة.