التغيير : الخرطوم

اوردت مصادر متعددة ان العشرات قتلوا واصيبوا بجراح فى هجوم شنه الجيش السودانى على مدنيين بولاية وسط دارفور.

وأفادت المصادر ان مالايقل عن (9) اشخاص لقوا مصرعهم فيما أصيب مايزيد على (50) شخصا بجروح.

وشنً الجيش هجوماً انتقامياً على اهالى  (نيرتتى) الواقعة شرق مدينة (زالنجى) عاصمة ولاية وسط دارفور فى أعقاب مقتل احد افراده فى القرية.

وكان المشير عمر البشير قد اعلن فى خطاب الاستقلال مساء السبت عن تمديد وقف إطلاق النار لمدة شهر.

وتتهم محكمة الجنايات الدولية بلاهاى الرئيس السودانى وعدداً من مناصريه بارتكاب جرائم ابادة وحرب وجرائم ضد الانسانية فى اقليم دارفور الذى اندلع النزاع فيه منذ العام 2003.