التغيير : نيويورك – دارفور

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة  ورئيسة مفوضية الاتحاد الأفريقي عن  تعيين  الجنوب أفريقي جيريمايا كينغسلي مامابولو رئيساً لبعثة حفظ السلام الدولية المشتركة في دارفور  (يوناميد) خلفا لمارتن اوهوموبهي.  

وأعرب المسؤولان في بيان لهما الخميس اطلعت عليه ” التغيير الالكترونية ”  عن امتنانهما لخدمة أوهومبيهي خلال ولايته في اليوناميد..

واكد البيان أن الرئيس الجديد للبعثة له تجربة ميدانية في التعامل مع الوضع في دارفور بالإضافة إلى خبرة  ثرّة اكتسبها خلال مسيرته المتميزة في العمل الدبلوماسي..

وقال البيان أنه عمل في اليوناميد منذ العام 2016  كنائب للممثل الخاص المشترك، ومشرفاً على الجوانب السياسية وحقوق الإنسان والجوانب القانونيّة لأنشطة البعثة..

وتعاقب عدة رؤساء من دول أفريقية علي البعثة المناط بها حفظ الأمن وحماية المدنيين في اقليم دارفور والذي يشهد نزاعا مسلحا منذ العام 2003 

وتم نشر القوة الدولية المشتركة في دارفور في مطلع العام 2008  لحماية المدنيين في الاقليم بعد ضغوطات شديدة مارسها المجتمع الدولي على الخرطوم التي كانت ترفض، وبشدة ، نشر هذه القوات. غير ان اداء هذه القوات وجد انتقادات شديدة من قبل السكان المحليين في ظل عدم مقدرتها علي حماية نفسها ناهيك عن حماية المدنيين حيث قتل نحو 54 جنديا بواسطة مسلحين مجهولين.