الفاشر: التغيير

اقتحمت الاجهزة الامنية صباح أمس الجمعة داخلية للطلاب بمدينة الفاشر بولاية شمال دارفور بحجة تفريغها من طلاب لم يكملوا اجراءات التسجيل ودفع الرسوم.

واجبر أفراد  الشرطة المدججين بالسلاح سكان الداخلية وعددهم نحو 1000 طالب على الخروج منها بحقائبهم واغراضهم الشخصية  بصورة وصفها شهود عيان  بالمهينة قبل أن  تسمح للطلاب الذين دفعوا الرسوم فقط بالدخول وتطالب الاخرين بالمغادرة على وجه السرعة. .

كما قام افراد من جهاز الامن والذين كانوا بمعية الشرطة باعتقال طالب يدعى سعد يوسف عبد الشافع من الداخلية واقتادوه الى جهة مجهولة. ويعتبر  الطالب المعتقل احد الطلاب الاثني عشر الذين تم فصلهم الشهر الماضي بكلية الطب جامعة الفاشر بسبب احتجاجات ادت الى اغلاق الجامعة .

وقال علي حسين – احد زملاء الطالب المعتقل-  ل(التغيير الاكترونية) أمس انهم قلقين على مصير زميلهم الذي بحثوا عنه في كافة اقسام الشرطة بالفاشر بالاضافة الى استعلامات الامن ولم يجدوه.  كما استنكر علي اقتحام الشرطة وجهاز الامن للداخلية بحجة اجراءات ،مشيرا الى ان  ” هناك عدد قليل فقط لم يستطع دفع رسوم الداخلية بسبب الظروف المعيشية” .
.