التغيير :بورتسودان
خرج شباب حي شقر بمدينة بورتسودان  مساء الجمعة  في مسيرة احتجاجا  على قرار وزارة الصحة الولائي بتخصيص مستشفى الاطفال الايطالي لإستقبال حالات الاسهال المائي ذي العدوى السريعة .    

ورفع الاهالي  في وقفتهم الاحتجاجية  امام مباني حوادث الأطفال لافتات منددة بالقرار واصفة له بالخاطي ووعدتهم ادارة المشفى بمعالجة الأمر ورفعه للجهات العليا .

 وشن  الاهالي هجوما عنيفا على وزارة الصحة واتهموها بتعمد  نقل المرض اليهم بتواطؤ من قبل الادارة الشعبية بالحي الى جانب قصورها في عدم الاهتمام بهذه المناطق من توفير مراكز صحية  أو معينات سوى هذا المركز الايطالي الخاص بالاطفال ويستقبل  من جميع المناطق و لم يكن للوزارة فيه دور  بحسب تعبيرهم  .

 وقال احد شباب الحي – وهو  محمد مصطفى –  أن وزارة الصحة تخفي  المرض وتريد ابعاد الحالات من الوسط الى هذه الأحياء لمزيد من التكتم بحسب تعبيره   ، واضاف مصطفى انها اي الوزارة  تود أن تفبرك الأمر لإقناع إدارة المستشفى بقبولنا لقرارها من خلال الإدارات الشعبية الشيء الذي سنظل نرفضه ونتصدى له .