التغيير : نيالا
هرب ثلاثة موظفين بفرع بنك شهير  بنيالا  عاصمة ولاية جنوب دارفور وبحوزتهم  5 مليارات جنيه من اموال العملاء .

وتجمع المئات من عملاء البنك يوم الخميس بالبنك للاطمئنان على ودائعهم وذلك بعد يوم من انتشار الخبر في المدينة.

وأبلغ شهود عيان (التغيير الاكترونية)  ان الموظفين الذين يشغلون مناصب عليا  هربوا عقب وصول لجنة تحقيق من الخرطوم للتقصي حول اختفاء اموال  من البنك الشهر الماضي.

ورفعت هذه الحادثة وغيرها  نسبة الخوف لدى كثيرين في الولاية من عمليات ايداع الاموال  بالمصارف في المدينة التي يخشى سكانها منذ زمن بعيد من وضع اموالهم في البنوك عقب تدهور  الاوضاع الامنية والمعيشية باقليم دارفور.

وفى حادثة مماثلة دون عميل لفرع بنك امدرمان الوطني بنيالا امس الاول بلاغا بخيانة الامانة والتزوير في مواجهة البنك عقب اكتشافه اختفاء مبالغ مالية من حسابه  من دون علمه ،حيث اوقفت ادارة البنك 4 من الموظفين عن العمل الى حين انتهاء التحقيقات.