التغيير : وكالات

اتهمت وسائل اعلام مصرية الرئيس السوداني عمر البشير بإستغلال قضية “حلايب وشلاتين” للتغطية على أزماته الداخلية وكشفت عن دعم سعودي للسودان فى القضية لإستحداث أوراق ضغط خارجية ضد القاهرة.

ووفقا لوثيقة مسربة من الخارجية السعودية كشفت عنها صحيفة (الوطن المصرية)، التقى السفير السعودي بالخرطوم، يوم الأحد 31/01/2016، بإبراهيم غندور وزير الخارجية السوداني بناء على طلب الأخير، وأفصحت الوثيقة عن شكر غندور لدعم الملك سلمان للسودان في ملف حلايب وشلاتين.

وكشفت هذه الوثيقة عن دعم السعودية لمطلب السودان في حلايب وشلاتين.

واشار وزير الخارجية السوداني في هذه الوثيقة إلى اللقاء الذي عقد في أديس أبابا على هامش القمة الإفريقية السادسة والعشرين بحضور وزير الخارجية السعودي عادل الجبير وخبير أوروبي لدعم السعودية لمطلب السودان في “حلايب وشلاتين” وحمايتها للاقتصاد السوداني وإعادة نظر السودان في علاقاته مع الفصائل الفلسطينية مضيفا: “إن الحكومة السودانية على أتم الاستعداد لتنفيذ كافة الخطط المتفق عليها.

جدير بالذكر أن الرئيس السوداني عمر البشير قال في مقابلة مع قناة “العربية” السعودية إن مثلث حلايب وشلاتين سوداني، مضيفا أن بلاده سوف تلجأ لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة لحسم الخلاف مع مصر حول المنطقة الحدودية.