التغيير : الخرطوم 

أعلنت السلطات السودانية انه لن يتم اعتماد وثيقة الزواج ما لم يكن مرفقا معها بيانات الرقم الوطني ، وكشفت عن تسجيل اكثر من 26 مليون شخص في سجلات الرقم الوطني. 

وقال مدير  الإدارة العامة للسجل المدني اللواء شرطة ناصر محمد  الكباشي   أنه سيتم إدراج الرقم الوطني بقسيمة الزواج وذلك في إطار تنفيذ البروتكول المشترك بين السجل المدني والسلطة القضائية، مشيرا الى أن من شأن ذلك ان يساعد السلطة القضائية في عملية التحقق حول قضايا الميراث عبر شجرة العائلة التي توفرها قاعدة بيانات السجل المدني .

ونقل المكتب الصحافي للشرطة عن الكباشي قوله انه تم الفراغ حتى الآن من تسجيل اكثر من 26 مليون سوداني بنظام السجل المدني ومنحهم الرقم الوطني. مضيفا انه يتم التنسيق مع أدارة التحصين بوزارة الصحة في عملية تسجيل المواليد  والحصول على شهادات الميلاد ” سيتم التنسيق مع إدارة التحصين في وزارة الصحة الاتحادية لتسجيل المواليد دون سن الخامسة وإدراجهم بقاعدة السجل المدني بعد التحري والتدقيق ومنحهم شهادة ولادة يتم بموجبها الحصول على شهادة الميلاد”. 

وتشهد العديد من المحاكم السودانية شكاوى وجلسات قضائية متعلقة بمشكلات في وثائق الزواج بعد اكتشاف وجود معلومات خاطئة في اسماء وعناوين احد الزوجين والشهود. كما تشهد المحاكم الكثير من قضايا الميراث بسبب الوثائق الثبوتية.