التغيير : الخرطوم

طوقت الشرطة الشوارع المؤدية إلى احد البنايات بجنوب الخرطوم إثر سماع دوى إنفجار صباح اليوم (الاحد).

واكدت مصادر متعددة ان البناية الواقعة على مقربة من مسجد (عمر بن الخطاب) بمنطقة اركويت يقيم فيها اشخاص من جنسيات عربية اغلبهم من السوريين بجانب مصريين.

وأكدت المصادر سماع دوى إنفجار يُرجح انه لقنبلة هرعت على أثره السلطات وقامت بتطويق المبنى ومنع المارة من الإقتراب.

وتتناقل روايات غير مؤكدة تحصلت عليها (التغيير الإلكترونية) ان الشرطة عثرت على كميات من الاسلحة والمتفجرات داخل المبنى.

ولايعرف حتى اللحظة إذا ماكان هناك ضحايا بسبب الإنفجار والخسائر التى تسبب فيها .

ويدور منذ اسابيع جدل حول الوجود السورى فى السودان تفجر على أثر قرار الرئيس الامريكى دونالد ترامب بمنع السودانيين من دخول بلاده وهو مايُعتقد ان له صلة بحصول سوريين على جوازات سفر سودانية.