التغيير : الخرطوم 

كشف حزب الأمة القومي المعارض في السودان أن رئيسه الصادق المهدي اعتذر عن تولي رئاسة تحالف “نداء السودان” عندما عرض عليه الامر مؤخرا.

وقال بيان صادر عن  مدير مكتب المهدي إبراهيم علي  الأربعاء واطلعت عليه ” التغيير الالكترونية ” أن المهدي  اعتذر عن تولي رئاسة الحلف المعارض خلال اجتماعهم الاخير في باريس.

وبرر اعتذاره عن تولي رئاسة التحالف انه لا يستطيع مسائلة فصائل مسلحة ليس له عليها اي صفة تنظيمية  “إن التحالف يضم فصائل مسلحة ولا تقبل المساءلة عن تصرفاتها”، في حين أن المهدي ليس له صفة تنظيمية تسمح له بمساءلتها”. 

وأوضح البيان أن علاقة حزب الأمة بكافة فصائل المعارضة  تنسيقية في إطار مرجعية إعلان باريس ونداء السودان ” وهي مرجعية تنبذ العنف وسيلة لتحقيق الأهداف السياسية وتحصر تحقيقها في الحوار المجدي باستحقاقاته أو الإنتفاضة السلمية”.