التغيير : الخرطوم 
يترقب  الوسط الرياضي في السودان أزمة انتخابات اتحاد كرة القدم اليوم الاحد بعد إصرار لجنة الانتخابات علي قيامها بالرغم من مطالبة الفيفا بتاجيلها ، في وقت حذر فيه خبراء من مغبة تجميد النشاط الكروي في البلاد. 
وشهدت انتخابات الاتحاد والمقررة اليوم تطورات دراماتيكية في اللحظات الاخيرة عندما طالب الاتحاد الدولي لكرة القدم ” فيفا” بتاجيلها لمدة 6 اشهر لمراجعة النظام الاساسي. 
وتتنافس مجموعتان علي الانتخابات، الأولي بقيادة رئيس الاتحاد الحالي معتصم جعفر والثانية يقودها الفريق عبد الرحمن سر الختم وسط اتهامات متبادلة بالتدخل الحكومي لصالح كل طرف. 
وعقد جعفر مؤتمرا صحافيا بمقر الاتحاد وبحضور رئيس لجنة الانتخابات، أوضح فيه ان الفيفا بعث بخطاب يطالب فيه بتمديد فترة الاتحاد الحالية حتي اغسطس المقبل حتي تتم مراجعة النظام الاساسي بواسطة لجنة محايدة.  
غير ان عبدالعزيز علي سيداحمد نائب رئيس لجنة الانتخابات فاجأ الجميع بعقد مؤتمر صحافي بعد ساعات من مؤتمر جعفر بوكالة السودان للانباء الرسمية. 
وأعلن عن  قيام الانتخابات اليوم الاحد وفق الضوابط والاجراءات المعلنة. مشيرا الي ان لجنته هي لجنة  مستقلة ومنتخبة من قبل الجمعية العمومية للاتحاد وتقوم بالاشراف علي الانتخابات وفق اللائحة والنظام الاساسي للاتحاد السوداني لكرة القدم. 
واضاف عبدالعزيز انه لايوجد ما يؤجل الانتخابات خاصة ان “الانتخابات تجري وفق النظام الاساسي للاتحاد السوداني لكرة القدم المجاز من قبل الجمعية العمومية والذي يتسق مع النظام الاساسي للفيفا”. 
وفيما لم يوضح نائب رئيس لجنة الانتخابات أين ستقام الانتخابات ، الا انها يجب ان تعقد داخل مقر الاتحاد الذي يسيطر عليه اتحاد معتصم جعفر.  
ويخشي متابعون ان تقع  احداث عنف في حال إصرار اللجنة علي عقد الانتخابات داخل مقر الاتحاد ورفض قادة الاتحاد الحالي لهذه الخطوة.