التغيير: الخرطوم
أصدر رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال عبد العزيز الحلو عدة قرارات تتعلق بإعادة هيكلة القيادة العليا للجيش الشعبي ، أبرزها تعيين الفريق عزت كوكو رئيسا لهيئة الأركان العامة بدلا عن جقود مكوار الذي تقلد منصب نائب الرئيس فيما عين جوزيف تكة نائبا أول للرئيس.

وطبقا لبيان باسم المتحدث باسم الحركة الشعبية أرنو نقوتولو الثلاثاء -اطلعت عليه ” التغيير الإلكترونية ” فإن القرارات تأتي استمرارا لما وصفه باصلاح وإعادة تنظيم الحركة. وأضاف ” لأجل عملية الإصلاح الداخلية المستمرة داخل الحركة الشعبية لتحرير السودان _ شمال التي بدأت بقرارات سحب الثقة من الرئيس السابق للحركة.

وقال أن القرارات شملت ايضا تكوين اللجنة المنظمة للمؤتمر القومي الاستثنائي وتكوين لجنة فرعية منها لصياغة منفستو الحركة بالاضافة الى تكوين لجنة فرعية لذات اللجنة لصياغة دستور الحركة.

واوضح يقول ” الحلو أصدر القرارات استناداً على التفويض الممنوح له بموجب قرارات مجلس تحرير إقليم جبال النوبة/ جنوب كردفان، إلتزاماً بتصحيح مسار الحركة الشعبية”.

كما شملت الإجراءات إعادة ضباط مفصولين في عهد الرئيس السابق مالك عقار وأبرزهم، رمضان حسن وياسر جعفر فضلا عن إعادة القادة المفوصولين من الحركة وأبرزهم أبكر آدم إسماعيل.

ونشبت خلافات بين الحلو والرئيس السابق للحركة مالك عقار والامين العام ياسر عرمان ادت الى تقسيم الحركة الى فريقين.

وتقاتل الحركة الشعبية القوات الحكومية في ولايتي جنوب كردفان والنيل الازرق منذ العام 2011 ، وأدت الحرب المستمرة الى مقتل وتشريد عشرات الالاف من الاشخاص الي دولتي اثيوبيا وجنوب السودان.