التغيير: بورتسودان
كشفت مصادر مقربة من نافذين بالوطني  (للتغيير الالكترونية) عن ظهور  مباشر لوالي الجزيرة (ايلا)  الى جانب حليفه رئيس المجلس التشريعي احمد همد  .  

واشارت المصادر الي مواظبة (ايلا) علي الاجتماعات التي تعقد  مع نواب  المحليات  في غرفة عمليات  خصصت لمناصرة همد بحي الترانسيت جنوب بورتسودان 

على صعيد متصل اكد احمد همد ( للتغييرالالكترونية) جاهزية نواب المجلس “لابطال قرار اقالته وانه يتحدى الطرف الاخر”، وذلك في إشارة للوالي علي حامد ومناصريه.

وكان المكتب القيادي للمؤتمر الوطني بقيادة الوالي علي حامد قد اصدر قرارا باغلبية اعضائه باقالة احمد همد من موقعه كرئيس للمجلس التشريعي لولاية البحر الاحمر ومن المنتظر ان يصوت نواب المجلس الذين ينتمي اغلبهم لحزب المؤتمر الوطني علي قرار الاقالة الايام القادمة.

على صعيد اخر سخر ناشطون بمواقع التواصل الاجتماعي من صراعات الوطني بالبحر الاحمر ووصفوها بخلافات حول مصالح شخصية.

وعلق الناشط  ناير دلوبياي حول الاتهامات المتبادلة بين الطرفين بتبديد المال العام بأنها سياسة كيزانية معتادة كلما يتم استعبادهم من المواقع يظهرون بثياب الواعظين الانقياء .