التغيير: صدى البلد

تركت الخطوط الجوية السودانية ركاب رحلتها المتجهة من مطار القاهرة يوم الأحد 20 أغسطس الجاري إلى الخرطوم 18 ساعة بعد تعطل الطائرة وعندما بدأ الركاب فى التذمر نقلتهم إلى أحد الفنادق فى ثانى واقعة تأخير خلال 24 ساعة.

وكانت سودانير  قدمت وجبة فول وطعمية من أحد المطاعم خارج الدائرة الجمركية لركاب رحلتها رقم 105 والمتجهة إلى بورسودان بعد تأخرها 5 ساعات بدلا من تقديم وجبات من داخل الدائرة الجمركية.

وصرحت مصادر مطلعة بمطار القاهرة أنه أثناء إعداد طائرة الخطوط السعودية للإقلاع برحلتها رقم 103 إلى الخرطوم فوجىء قائدها بعطل وتم استدعاء فريق فنى لإصلاحه الذي تعذر وعندما طال انتظار الركاب وعددهم 97 راكبا حتى تجاوز انتظارهم 18 ساعة بدأوا فى التذمر وقامت الشركة بنقلهم إلى أحد الفنادق بعد مخالفتها قوانين منظمة الطيران المدنى الدولية التى تجبر شركات الطيران على هذا الإجراء فى حالة تأخر الطائرة لأكثر من 6 ساعات.