التغيير : الخرطوم 
كشف  الأمين العام للمؤتمر الشعبي علي الحاج والمشارك في حكومة الوفاق الوطني في السودان عن ان حزب الموتمر الوطني الحاكم يصدر ويتحكم في الكثير من القرارات داخل الحكومة دون علم او استشارة الاحزاب المشاركة. 
وتاتي تصريحات الحاج بعد ايام من شكوي اعضاء في البرلمان يمثلون ذات الاحزاب من تهميشهم وعدم مشاورتهم في القرارات التي يتبناها البرلمان. 

وقال في مؤتمر صحفي  عقده بمقر الحزب السبت ان هنالك جهة تنفرد بإصدار القرارات دونا عن الاحزاب الاخري المشاركة في الحكومة  ” حزبنا  كان يعول على التوافق في إصدار القرارات لا أن  هنالك جهة وهي الموتمر الوطني تنفرد بذلك مثلما ظهر لنا حتي  الآن”.

وأضاف ” جينا  لعمل تغيير وفقما اتفق عليه في الحوار  ونؤكد على مشاركتنا الرمزية لكن لا بد أن يعرف الطرف الآخر أن الأمر بالتوافق لا الأغلبية  وعملياً لا يوجد توافق، كثير من الأشياء ليست لنا علم بها، المعايير التي اختير بها منسوبي الحكومة طرحت من جانب واحد ولا علم لنا ” 

وشاركت عدة احزاب من بينها حزب الموتمر الشعبي الذي أسسه عراب الإسلاميين حسن الترابي في حكومة الوفاق الوطني التي تم تشكيلها في اكتوبر الماضي بعد اتفاق علي اتخاذ القرارات بالتوافق بينها. 

وسبق لاحزاب وفصائل مسلحة شاركت في حكومات مع حكومة الرئيس عمر البشير – والذي جاء الي السلطة عبر انقلاب عسكري في العام 1989 – ان اشتكت من انفراد الحزب الحاكم بالقرارات وعدم التزامه بالاتفاقيات والمواثيق التي وقعها.