التغيير: وكالات

قتل صحفى امريكى يوم السبت فى جنوب السودان حيث كان يغطى معارك بين القوات الحكومية والمتمردين اسفرت عن سقوط 18 قتيلا حسب ما علم من الطرفين ومن السفارة الاميريكية.

وكان كريستوفر الن يعمل صحافيا ومصورا مستقلا لحساب عدد من وسائل الاعلام الدولية بينها  “ذى تلجراف” و”فايس نيوز” و”ذى اندبندنت”.

ووصل مؤخرا الى جنوب السودان بعد ان قام بتغطية النزاع فى اوكرانيا لفترة طويلة.

وكان يقوم منذ ايام بالتغطية فى مناطق سيطرة المتمردين وقتل فى معارك عنيفة اندلعت فى مدينة كايا فى اقصى الجنوب على الحدود مع اوغندا وجمهورية الكونغو الديموقراطية.

وقالت مصادر انه “تم العثور على 16 جثة بينها 15 لسكان من المنطقة وواحدة لرجل ابيض لذلك تم نقل جثة الصحفى الى جوبا للتعرف عليها“.

واضافت المصادر انها تلقت معلومات تفيد ان الرجل الابيض اميركى على ما يبدو ويعمل مصورا مستقلا مع المتمردين موضحه ان القتلى الخمسة عشر من المتمردين.

واكدت السفارة الاميركية فى جوبا ايضا مقتل كريستوفر الن وقال الناطق باسم السفارة جيريميا نايل لوكالة فرانس برس “انه مواطن اميركى.

وتبادل الجيش وحركة التمرد الاتهامات ببدء الهجوم بينما اكد الجيش انه صد بسرعة المتمردين الذين كانوا يحاولون الاستيلاء على كايا.