التغيير : بورتسودان

كشفت مصادر طبية بولاية البحر الأحمر عن مخاطر تهدد النساء بعد الولادة القيصرية  نظرا لارتفاع أسعار حقن البابال  الضرورية لمنع الجلطات.   

وكشف موردون بالولاية “للتغيير الالكترونية”عن ارتفاع كبير في أسعار الأدوية بسبب شرائهم للدولار بسعر السوق الموازي الذي يعادل 21.5جنيها بدلا بعد ان توقفت الحكومة عن بيع دولار الدواء ب 15.7 مما دفع عددا من الشركات

 

لإغلاق مكاتب وكلائها ببورسودان .

 

إلى ذلك شكا مواطنون من عدم تغطية التأمين الصحي للأدوية الغالية.

وقال  محمد حامد ابراهيم  – مرافق  لمريض بمستشفى بورتسودان- “للتغيير الإلكترونية”:  ” المسكين بعد كدا ما في ليهو طريقة علاج  والتأمين دعاية ساكت وكل الادوية المهمة والغالية خارج إطار التامين”

وأفاد معاون طبي بمستشفى الولادة  ببورتسودان “التغيير الإلكترونية” بأن هناك مخاطر تهدد النساء أثناء الولادة لإرتفاع كلفة العلاج ولا سيما الادوية الضرورية مثل حقنة البابال  التي تمنع الجلطات التي ارتفع سعر بعضها من 200 إلى إلى 600 جنيها فيما ارتفعت أسعار أنواع أخرى من 90 إلى 240 جنيها