التغيير : قرشي عوض

تصدرت قضايا الحريات والاعتداء على طلاب دارفور تقرير الخبير الدولي لحقوق الانسان وذلك من خلال المعلومات التي وصلته عن مضايقات للناشطين واستهداف للموظفين الدوليين ومهاجمة الامن وطلاب الحزب الحاكم لفعايات ومناشط واماكن اقامة طلاب دارفور .

 وابدى اريستيد نونونسي  قلقه حيال عدد من التحديات الرئسية في مجال حقوق الانسان بالسودان، والتي  لم تعالج بعد. مثل مضايقة المدافعين  عن حقوق الانسان وتقليص انشطة منظمات المجتمع المدني  واحتجاز احد موظفي العملية المختلطة.  واضاف في التقرير الذي سيرفعه لاجتماع امانة مجلس حقوق الانسان التي تبداء اليوم 17/ سبتمبر 2017 بجنيف  بانه يشعر بالقلق لعدم لعدم امتثال الحكومة لاحكام اتفاق مركز القوات المعقود بين الامم المتحدة والبلدان المضيفة.  وطالب باطلاق سراح موظف يبدو انه محتجز بسبب عمله مع العملية المختلطة.  واشار الى انه احيط علماً بحوادث اعتداء والقاء قبض  استهدفت طلاب دارفوريين  في ولايتي الخرطوم والجزيرة.   وتشير المعلومات الى ان افراد جهاز الامن  الوطني داهموا في 27 / يناير /2017 مسكناً  للطلاب في حي امبدة بامدرمان يقيم فيه   طلاب دارفوريين.  وتشير التقارير الى   القبض على 5  طلاب لاسباب غير معروفة.  وفي 21/ مارس  قبض  على 13 طالب دارفورياً من جامعة القران الكريم  والعلوم الاسلامية  في ولاية الجزيرة.  وتم استخدام الغاز المسيل للدموع والهراوات لتفريغ مظاهرة سلمية نظمها الطلاب  احتجاجاً  على رفض  ادارة الجامعة  احترام اتفاق يعفي الطلاب الدارفوريين من الرسوم الدراسية.  وفي اليوم التالي  داهم افراد  من الامن  مكان اقامة الطلاب  الدارفوريين  وقبضوا على 6 منهم.   وفي 15 مايو  هاجم افراد وطلاب مناصرون للحكومة  تجمعاً  نظمه  تحالف طلاب دارفور  في جامعة  الازهري،  ومنعوا القا كلمة  تدعو الى التنفيذ الكامل  لسياسة اعفاء الطلاب  الدارفوريين  من الرسوم.  وهى السياسة التي كانت قد وافقت عليها  حكومة السودان  في محادثات السلام التي جرت  في عامي 2006  و2011 و القي القبض  على 20 طالباً  واخذوا الى قسم  الشرطة المركزي  في الخرطوم بحري.   حيث اقيمت دعوة ضدهم  بانتهاك  السلام العام  والنظام العام . واحيلت القضيئة  الى محكمة  النظام العام بالخرطوم  بحري في 16 مايو  ورفضت القضيئة لعدم كفاية الادلة .

كما اعرب الخبير  عن قلقه بشان استخدام السلطات السودانية للقوة المفرطة  كوسيلة  لتقييد الحقوق المتعلقة  بحرية التعبير  وتكوين  الجمعيات والتجمع.   وهى الحقوق التي يكفلها  دستور السودان  والمعاهدات الدولية التي انضم اليها السودان.