الخرطوم:التغيير

قال حزب الأمة  القومي انه لن يشارك في المؤتمر الاستثنائي للحركة الشعبية –قطاع الشمال ,المزمع عقده في كاودا  بسبب “اعتذار سفارة جنوب السودان عن منح تأشيرات لاى وفود مشاركة  في المؤتمر”.

 وأعرب الحزب عن أمله في ان تخرج  الحركة الشعبية  من هذا المؤتمر “اكثرقدرة على الاضطلاع بدورها الكامل في تحقيق المواطنة المتساوية القائمة على بسط السلام والامن بمفهومه الشامل”.

وقال في بيان  أمس الاربعاء انه سيتابع” باهتمام وعن كثب اجتماعات المؤتمر متمنين للجميع نجاح المؤتمر التاريخي والذي يأتي في منعطف مهم في مسيرة الحركة الشعبية”.

واضاف  :” نحن مهتمون ومعنيون أن يخرج المؤتمر بقرارات تشكل دعما لنضالات شعبنا وتطلعاته في التغيير نحو الحرية والديمقراطية وتفكيك سلطة المؤتمر الوطني التي أذاقت شعوبنا الامرين”.