التغيير: الخرطوم، كوش نيوز

 

عاود الدولار الأمريكي  ارتفاعه في مقابل الجنيه السوداني بعد ثلاثة أيام من رفع العقوبات عن الخرطوم في وقت شهدت فيه الأسواق شحاً كبيراً في حجم العرض من العملة الصعبة.

  وتفاجأ رجال أعمال ومتعاملون في سوق النقد بالعاصمة السودانية الخرطوم بإنخفاض المعروض من العملات الأجنبية بصورة كبيرة يوم الإثنين مما أدى لزيادة كبيرة في أسعار الدولار والعملات الأخرى مقابل الجنيه السوداني لتحقيق طلبات راغبي الشراء.

 وكان الجنيه السوداني بدأ في الارتفاع مقابل العملات الأجنبية ظهر السبت 7 أكتوبر الماضي، و تراوحت أسعار الدولار في السوق الموازي بين 17.20 و17.50 جنيه بحسب تجار العملة، بينما أصبح الريال السعودي نحو 4.50 جنيه.

إلا أن الدولار عاود الإرتفاع مجدداً يوم الأحد 8 أكتوبر الجاري ، فاتحة أعمال الأسبوع لأسواق المال في الخرطوم، وفي جولة لصحيفة كوش نيوز وسط الخرطوم تراوحت أسعار الدولار في السوق الأسود بين 19.00 و19.50 جنيه بحسب رجال أعمال وتجار عملة تحدثوا للصحيفة، بينما أصبح الريال السعودي بين 5.00 – 5.20جنيه.

ويوم الاثنين ارتفعت أسعار الدولار بين 20.00 و20.50 جنيه بحسب رجال أعمال وتجار عملة تحدثوا للصحيفة، بينما أصبح الريال السعودي بين 5.30 – 5.40جنيه