التغيير : الخرطرم

 

صادرت الاجهزة الامنية السودانية السبت النسخ الصادرة من المطبعة  من صحيفة الجريدة المستقلة، دون ذكر أسباب.

 

غير ان احد قادة الصحيفة رجح ان يكون السبب وراء المصادرة هو آراء منشورة تسخر من قصة الدبلوماسي السوداني الذي اتهم بالتحرش باحدى الفتيات الأمريكيات في واحدة من حانات نيويورك.

 

واضاف ” نعتقد ان السلطات تريد معاقبتنا على تعليقنا على قضية شغلت الرأي العام كثيرا .. لكننا سنواصل في عملنا المهني مهما واجهنا من متاعب.

 

وتلجأ السلطات الامنية الى مصادرة الصحف بعد طباعتها كإجراء عقابي عقب نشرها مواد صحافية لا ترضى عنها السلطات الحكومية.

 

وأصبحت  مصادرة الصحف تتكرر بشكل ممنهج بعدما اعتبر الرئيس  عمر البشير  ان ما تقوم به الاجهزة الامنية تجاه الصحف ” بالأمر الضروري من اجل حماية المجتمع”.

 

وتضع المنظمات الحقوقية المعنية بحرية الصحافة السودان في أسفل قائمة الدول من حيث الحريات الصحافية ، كما يشتكي الصحافيون من استمرار الانتهاكات التي تمارسها الاجهزة الامنية ضدهم من اعتقالات واستدعاءات بسبب قضايا متعلقة بالنشر.