التغيير: الخرطوم

إنطلقت مساء يوم الثلاثاء، فعاليات الدورة الثالثة عشرة لمعرض الخرطوم الدولي للكتاب، بحضور ممثلين لعدد من وزارات الثقافة، وناشرين، من عدة دول عربية، منها السعودية ومصر وقطر، بالإضافة لدولتي السودان وجنوب السودان، منهم “حلمي النمنم”، وزير الثقافة بمصر “نادية أروب”، وزيرة الثقافة بجمهورية جنوب السودان، “عادل المصري”، الأمين العام لاتحاد الناشرين العرب.

وكانت شخصية المعرض لهذه الدورة هي الشاعر السوداني “محمد عبد الحي”، وضم المعرض حوالي ثمانين ألف عنوان كانت نسبة العناوين الجديدة فيها حوالي الثلاثين بالمائة. واحتوي برنامج المعرض على تكريم للشاعر محمد عبد الحي مساء يوم الأربعاء.

وشارك عدد كبير من دور النشر السودانية بالمعرض منها “دار جامعة الخرطوم للنشر”، ودار عزة ودار مركز عبد الكريم ميرغني الثقافي بالإضافة لدار رفيقي الجنوب سودانية للنشر والتوزيع.

وشاركت دار رفيقي للنشر بعدة إصدارات جديدة منها “د. جون قرنق” لإدوارد لينو، و”إبن اليهودية”، لياسين سليمان، و”نعوش”، لعادل سعد يوسف، ورواية “مراد”، لحسن بكري عابدين، و”أحلام المنفى”، لجون قاي، ورواية “كوميان”، لبوي جون، و”ندوب على وجه السنوات”، للؤي قور، و”وحي العتمة”، للطيب عبد السلام، و”الإصلاح والإنفتاح”، لمبارك أردول، وغيرها.