التغيير: الخرطوم

تعرض كبري المنشية لانهيارات جديدة في المدخل الشرقي من جهة الجريف شرق بعد عامين فقط من صيانته بسبب تصدعات عزتها الحكومة لمهاجمة الجقور.

 واكد شهود عيان أن التصدعات برزت مرة أخرى في ذات المواقع القديمة.

وكانت السلطات قد أغلقت الجسر الذي أُنشأ على النيل الأزرق في العام 2006، ويربط شرق العاصمة بغربها في يناير 2015 أمام حركة المرور، بعد تصدعات ظهرت على جسمه من الناحية الشرقية أرجعتها الحكومة إلى ارتفاع منسوب مياه فيضان النيل وذلك بسبب فيضان العام 2014 والذي حدثت فيه الذروة على مرتين وان الفيضان احدث نخرا في الطريق الذي ادي الى خلل في بعض المواد المكونة للطبقات الاساسية للطريق  فيما ردت جهات حكومية وقتها التصدعات الى وجود جيوش من الجقور والفئران في الجانبالشمالي الغربي للكوبري.