التغيير: الخرطوم

فتح كمال شداد رئيس الاتحاد العام لكرة القدم النيران علي الجميع واستنكر أن يأتوا به من حافة القبر ليبقى رئيساً فيما كشف عن كذب وتدليس وتوجيهات تلغي ” القسم على المصاحف”

وكان شداد قد تحدث يوم الأحد أمس الأول بعد اعلان فوزه رئيساً للاتحاد العام لكرة القدم. وبدا شداد في حديثه المرتجل ” مرحا وساخرا وعفوياً”. 

وقال ” لدي تجربة مع أحد الأخوان وقلت له أنت اقسمت علي المصحف فقال لي أنا لدي طريقة للمصحف، وحين جاءت الانتخابات وقف ضدنا لأن تعليمات جاءته ” وأضاف” التعليمات أقوى من المصحف الشريف

قال شداد ان التنافس الشريف المفترض في كرة القدم أصبحنا بعيدين عنه، وضرب مثلاً بما ذكره له مندوب اتحاد محلي كان يريد اعلان موقفه المساند له، ولكنه كان يخشي ان يتم التعامل معه بتصفية حسابات واتحاده المعني لديه فريق يشارك في منافسات الدور التأهيلي للممتاز، وتأسف  شداد على أن تصل الامور لهذا الحد الذي جعل كلمة تنافس شريف بعيدة جداً من الذي نمارسه في كرة القدم.

شاهد الفيديو

https://www.youtube.com/watch?v=speCf7Cj_PA