الخرطوم:التغيير
قال رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت،أمس الخميس ،أن السودان هو مصدر الاسلحة التي تشعل الحرب الوحشية في بلاده ،وذلك عقب لقائه المشير عمر البشير بالخرطوم.
وقال سلفاكير في مؤتمر صحفي مشترك مع البشير :”إذا كان هناك من يمكنه أن يتهم أحدا، فيمكنني اتهام السودان “.
وأضاف:”السودان الان يمثل مصدر الاسلحة التي تذهب لجنوب السودان وتخلق لنا المشاكل”.
وتأتي اتهامات سلفاكير في اليوم الثاني من زيارته للخرطوم التي تمتد ليومين وتهدف لحل القضايا الخلافية مع الخرطوم ومن ضمنها الاتهامات المتبادلة بدعم معارضة البلدين.
وتتهم جوبا الخرطوم بدعم زعيم المعارضة المسلحة في الجنوب رياك مشار ومقاتليه في الحرب الدائرة هناك والتي أدت الى مقتل عشرات الآلاف وتشريد الملايين.
كما درجت الحكومة السودانية على اتهام جارتها بدعم المعارضة المسلحة في دارفور وجنوب كردفان والنيل الازرق.
وجدد سلفاكير أمس اتهامه للخرطوم بمساعدة مشار والذى يعيش حاليا في منفاه بجنوب أفريقيا.
وقال:”مقاتلو مشار الذين هربوا من الجنوب جاءوا هنا،يمكنني أن اعطيك أسماءهم”.