التغيير: الخرطوم

قالت عبير أبوشيبة زوجة الفنان  المعروف طه سليمان  أنه يستغل شهرته وعلاقاته بمتنفذين لعرقلة النفقة المؤقتة التي حكمت بها المحكمة لصالح بنتيها وهي ألف جنيه شهريا وأنه لم يدفع قرشا منها منذ صدور الحكم أواخر 2015 . وعندما استخرج له أمر قبض بعد سبعة أشهر من عدم التنفيذ فاجأ الشرطة بأنه يعلم بالحكم ويحمل أمر الغاء لاعتقاله من وكيل النيابة .وأنها اشتكت للقاضي لكنها لم تحصل على شيء حتى الآن .

 وأضافت الزوجة التي تطالب بالطلاق في المحكمة منذ قرابة عامين  أنه  يريد اسقاط حضانة البنتين عنها بتقديمه عريضة ضدها .على الرغم من أنها  سعت لأن يرى الطفلتين ويتواصل معهما بشكواها ضده في وحدة حماية الأسرة والطفل بأنه لا يصرف عليهما ولايزورهما  ؛ وألزمته الوحدة بدفع رسوم المدرسة ورؤية البنتين واستخراج أوراقهما الثبوتية الأمر الذي كان يرفضه.

واضافت (للتغيير): كنت اعيش معه في منزل الأسرة الكبيرة وحدثت مشاكل كثيرة بسبب ذلك وهو يصر على اخذ الطفلتين للمبيت هناك. لكني لا اشعر  بالحماية لطفلاتي في منزل اهله لأنه يفتح على السوق والناس يدخلون ويخرجون دون ضوابط وذلك غير ملائم وأنا لست موجودة معهما وهو غائب معظم الوقت بسبب عمله  .وانا آمل أن يعقل ويغير رأيه الآن لأن الأطفال يحتاجون كثيرا من الخصوصية و الحماية في ظل انفصال والديهما .

وقالت أنه يحظر سفرهما حتى لاتذهب بهما إلى أسرتها في قطر . وأنها تقيم الآن في شقة يؤجرها لها والدها ويدفع جميع مصروفاتها وبناته .على الرغم من أحوال طه الميسورة .

وفي سؤال عن رأيها انه يطرح نفسه كمناصر ومدافع عن حقوق الأطفال . قالت أن هذا جيد وعليه أن يكمل صورته  لتتوافق أفعاله  مع ما ينادي به  بتعامله الإنساني معي ومع طفلاته أن يطلقني ويصرف على بناته ويحسن تربيتهن وحمايتهن .وهو يرفض الطلاق الا أذا تنازلت أنا عن حضانة البنات . يجب عليه أن يعطي الناس أمل وليس احباط بأن يكون صادق وملتزم  ويطبق مايؤمن به في حياته الخاصة  لأن حقوق الإنسان لا تتجزأ .