التغيير: الخرطوم  

كشفت مصادر مطلعة عن تعديلات كبيرة في قانون الصحافة والمطبوعات لفرض السيطرة الأمنية على الصحافة بما فيها الالكترونية وتمديد أيام إيقاف الصحف بواسطة مجلس الصحافة والمطبوعات وابدال عقوبة السجن بعقوبة المنع من الكتابة.

وتحصلت ” التغيير الإلكترونية” على نسخة من مسودة لقانون الصحافة والمطبوعات تحوي أفكاراً من مجلس الوزراء تهدف الى احكام القبضة الحديدية على الاعلام. وشملت التعديلات المقترحة ضم وسائط التواصل الاجتماعي والصحافة الإلكترونية الى دائرة الرقابة والعقوبات الحكومية.

وتؤكد المسودة تشديد العقوبات على الصحف فيما يتعلق بالايقاف لأسباب  إدارية ، ويدعو المقترح الجديد الى رفع أيام إيقاف الصحف بواسطة المجلس القومي للصحافة والمطبوعات من ثلاثة أيام الى خمسة عشرة يوما.

وأكدت مصادر مطلعة أن نقاشا جديا في وسط المجلس بناء على توجيهات الحكومة تهدف الى منع الصحافيين من الكتابة بدلا عن عقوبة السجن. وقالت المصادر ” أن وزير الاعلام احمد بلال يدعو الى التشديد الكامل وتوسيع دائرة الرقابة والمساءلة الإدارية والقانونية لوسائط التواصل الاجتماعي”.