التغيير: وكالات

   ألقت المخابرات التركية والسودانية القبض على شخص يعتقد بأنه ممول لشبكة رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن، المتهم بتدبير محاولة انقلاب في تركيا، وأعادتاه إلى أنقرة، نقلا عن وكالة أنباء الأناضول الرسمية، الاثنين.

وأفادت مصادر أمنية أن المخابرات الوطنية التركية وجهاز المخابرات والأمن الوطني السوداني نفذا عملية مشتركة استهدفت ممدوح_جيقماز في السودان وأعاداه إلى تركيا في وقت مبكر الاثنين.

وسبق للخرطوم أن  سلمت عدداً من حلفائها الإسلاميين الى بلدانهم عند تحسن علاقاتها بالحكومات أو اعتزامها ابرام صفقة سياسية او اقتصادية، وسلمت كارلوس الى فرنسا في عام ١٩٩٤ وابعدت زعيم القاعدة أسامة بن لادن بعد أن رفضت واشنطن والرياض استلامها، كما سلمت مئات من الإسلاميين الى الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي والى اريتريا واثيوبيا.

وذكرت وكالة الأنباء التركية أنه يُعتقد بأن جيقماز، الذي يصفه الإعلام التركي بأنه “خزينة نقود” لشبكة كولن المقيم حاليا في الولايات المتحدة الأميركية، حوّل ملايين الدولارات إلى الشبكة من السودان منذ فراره إلى هناك في يناير/كانون الثاني 2016.

وتتهم أنقرة كولن بتدبير محاولة الانقلاب في يوليو/ تموز 2016 على الرئيس رجب طيب أردوغان. وينفي كولن ضلوعه في الانقلاب الفاشل.

ومنذ محاولة الانقلاب، زجت السلطات التركية بأكثر من 50 ألف شخص في السجون انتظارا لمحاكمتهم بشأن صلات مزعومة بكولن، بينما أقالت حولي 150 ألف شخص أو أوقفتهم عن العمل في وظائف بالجيش والقطاعين العام والخاص.