التغيير: امدرمان

لقى شخصان مصرعهم وأصيب 14 شخصا في انفجار  هز ساحة المولد بامدرمان  .

وتزامن التفجير مع ليله ختام المولد الذي تشهده الاف الاسر وتجمعا لعشرات الطرق الدينيه.

  وبحسب تعميم صحفي من لجنة أمن الولاية  باشرت  شرطة محلية أمدرمان إجراءاتها القانونية وفتحت بلاغات واوقفت عدد من المتهمين بقسم شرطة الاوسط  بينما اعلن الجيش  في بيان عن عزمه التحقيق في الحادث.

وقالت اللجنة أن  التفجير حدث “بعبوة لاحدي الالعاب النارية داخل ماسورة ” مما ادى الى استشهاد 2 من المحتفين بالمولد  واصابة 3 جراء الانفجار و 9 نتيجة تدافع المواطنين للخروج عقب الحادث.

وأشارت أن “الالعاب النارية دخلت  إلي موقع الطريقة التسعينية بطلب احد اتباعهم دون تصديق مسبق أو علم لجنة أمن المحلية أو اللجنة المنظمة للإحتفالات”.

ونُقل المصابين الى حوادث مستشفي أمدرمان بواسطة أتيام الطوارئ المتواجدة بالمكان.

بينما قال الناطق الرسمي باسم الجيش العميد أحمد خليفة أحمد الشامي في بيان عن الانفجار  ان ” الجهات المختصة ممثلة في مفتش عام المفرقعات ستقوم بالتحقيق في أسباب الحادث ،و ستتخذ الإجراءات الإدارية والفنية و القانونية اللازمة”.

وأفادت انباء ان شخصا ثالثا توفي متأثراً بجراحه مساء الاربعاء.