التغيير :الخرطوم

 كشف وزير الدولة بالدفاع السوداني علي سالم وجود عدم تلقي وزارته أي تمويل لإنشاء مطار الخرطرم الجديد، علي الرغم من تسلم الحكومة قرضا من الصين قيمته 700 مليون دولار.

وقال خلال رده علي مسالة مستعجلة في البرلمان الثلاثاء انهم لم يستلموا اي تمويل بشأن المطار الجديد، مشيرا الي أن هنالك لجنة برئاسة النائب الأول للرئيس وعضوية  وزارتي الدفاع والمالية وسلطة الطيران المدني مازالت تبحث عن إيجاد تمويل للمطار.

وتتولي وزارة الدفاع الإشراف والمتابعة علي المطارات السودانية.

واكد وزير المالية الأسبق بدر الدين محمود في العام 2016 في البرلمان ان وزارته وقعت اتفاقا مع الصين لمنح السودان قرضا لبناء مطار الخرطوم الجديد بقيمة 700 مليون دولار ، مشيرا الي انهم استلموا تلك الأموال.

واضاف ان فترة سماح القرض 5 سنوات وانها مستمرة لمدة 15 عاما وفق أرباح تبدأ من 2%.

ومنذ وضع حجر الأساس للمطار في الجنوب الغربي لمنطقة امدرمان في العام 2008 لم يشهد المطار اي إنشاءات وظلت المساحة المخصصة له جرداء.