التغيير: الخرطوم

أكدت مصادر بحزب المؤتمر السوداني عن اقتحام قوة من جهاز الأمن والمخابرات لمنزل رئيسه السابق أبراهيم الشيخ دون أن تتمكن من اعتقاله في وقت طالت الاعتقالات قيادي للحزب بولاية سنار على خلفية المظاهرات التي تشهدها البلاد ويشارك المؤتمر في قيادتها.

وعلمت” التغيير الإلكترونية” أن قوة مسلحة من جهاز الأمن حاصرت منزل رئيس حزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ لمدة يومين ثم اقتحمت المنزل في الساعة الواحدة من ظهر يوم أمس الاثنين بحثاً عن القيادي بهدف اعتقاله. وعبثت القوة بأثاثات المنزل بعد استفزاز أفراد الأسرة. وبحثت القوة الأمنية عن الشيخ بغية اعتقاله دون العثور عليه.

وفي ذات السياق اعتقل جهاز الأمن رئيس الحزب في ولاية سنار الماحي سليمان فيما اعتقلت رئيس الحزب بولاية الخرطوم نور الدين صلاح لعدة ساعات ثم أطلقت سراحه بعد تحقيقات حول نشاط الحزب وخططه ويشن جهاز الأمن حملات اعتقالات ضد قيادات المؤتمر السودانى الذي دعا جماهيره للخروج الى الشوارع بعد اعلان الحكومة رفع الأسعار. واعتقلت رئيس الحزب عمر الدقير ومسؤول حقوق الإنسان جلال الدين مصطفى.