التغيير: وكالات

حسم المنتخب المحلي النيجيري لكرة القدم بطاقة التأهل الثالثة إلى دور نصف نهائي مسابقة كأس إفريقيا للاعبين المحليين في نسختها الخامسة، وذلك بعد أن تغلب يوم الأحد على نظيره الأنغولي بهدفين لواحد، في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية الملعب الكبير لطنجة برسم نزال ربع النهائي.

وبحث لاعبو المنتخب النيجيري منذ الدقائق الأولى للمواجهة عن مباغثة دفاع المنتخب الأنغولي بهدف السبق، إذ حاول رفاق اتولما، فتح ممرات وخلق مساحات في الخط الخلفي للمنتخب الخصم عن طريق تحركات متنوعة ومناورات هجومية مسترسلة، واجهها لاعبو أنغولا بشراسة وقتالية دفاعية مكنتهم من إجهاض كل محاولات النيجيريين.

ولم ينجح لاعبو المنتخب النيجيري في ترجمة أفضليتهم على رقعة التباري خلال مجمل مجريات النصف الأول من النزال إلى أهداف محققة، في المقابل أتيحت أبرز فرصة في الجولة الأولى للأنغوليين في حدود الدقيقة 28، كان اللاعب مانو، قريبا على إثرها من هز شباك النيجيريين، قبل أن يرد اوكبوتي بكرة مماثلة في الدقيقة 46، كاد من خلالها إنهاء مجريات الجولة الأولى بهدف في مرمى أنغولا.

وتواصلت مجريات الجولة الثانية على وقع تحركات لعناصر المنتخب الأنغولي، أثمرت إحراز هدف التقدم في النتيجة في حدود الدقيقة 55 عن طريق اللاعب فلاديميرو اتسو، منح به الثقة لرفاقه في باقي دقائق الشوط الثاني، في المقابل بعثر أوراق المنتخب النيجيري، حيث وجد لاعبوه صعوبة كبيرة في استعادة سيطرتهم على أطوار النزال.

ونجح المنتخب الأنغولي في التعامل مع مجمل فترات الجولة الثانية بشكل جيد من الناحية الدفاعية خصوصا بعد توالي محاولات المنتخب النيجيري في الدقائق الأخيرة، في الوقت الذي كان لاعبوه قريبين في أكثر من كرة من تعزيز النتيجة بهدف ثاني، قبل أن يتمكن المهاجم النيجيري اوكبوتو، من إعادة رفاقه في المباراة بإحرازه هدف التعادل في الوقت الضائع.

وخاض لاعبو الطرفين دقائق الشوط الإضافي الأول دون أن تأتي دقائقه بأي جديد على مستوى النتيجة، قبل أن يقود النيجيري أوكشيكوي، منتخبه في الشوط الإضافي الثاني إلى التقدم في النتيجة بهدف رائع من مجهود فردي حسم به المنتخب النيجيري بطاقة التأهل إلى دور نصف نهائي المسابقة لمواجهة نظيره السوداني.

وكان المنتخب السوداني قد حسم تأهله إلى دور الاربعة ببطولة الشأن بعد فوزه بهدف على المنتخب الزامبي يوم السبت.