التغيير : بورسودان

اكد شباب البجا في ذكرى تأبين مجزرة 29 يناير الثالثة عشر يوم الاثنين بمدينة بورتسودان عن تأييدهم لدعوة تظاهر قوى المعارضة في 31 يناير وانهم مع كافة قوى التغيير التي تنادي بإسقاط النظام الحاكم.

وشن عدد من المتحدثين هجوما عنيفا على ما اسموه بنظام الابادة والتجويع وابدوا عن جاهزية ميدان الشهداء ببورتسودان لإنطلاق الثورة وتحرير الوطن .

وقال الاستاذ ابراهيم عمر المتحدث بإسم أسر الشهداء  “مواصلتهم النضال بالثأر لكرامة الشهداء واسرهم وصون الانسان والانسانية مع كافة القوى الوطنية” .

ونددت اللجنة العيا في بيان لها اطلعت عليه (التغيير) عن ابشع الجرائم التي ارتكبها النظام في امري وكجبار والنيل الازرق وجنوب كردفان وكل اساليب التهجير القسري والفساد . 

كما اشار البيان لإفلاس النظام في بيع الآثار والموانيء وجزيرة سواكن وفرض الجبايات والميزانية التي رفضها الشعب مما يستدعي الالتفاف الجماهيري لطرد هذا النظام واستبداله بدولة المواطنة .

وحول قضية 29 يناير بحسب ما ورد في البيانتوقفت في مرحلة التحري مع اسر الشهداء دون ان نتوقع عدالة من النظام القائم”.  

يذكر ان مجزرة 29 يناير وقعت في العام 2005 بعد مظاهرة سلمية وتقديم مذكرة مطلبية عن التنمية وامطرتهم القوات النظامية بالرصاص الحي فسقط ما يفوق العشرين ضحايا وجرح العشرات .