التغيير: الخرطوم

ينظم مركز جوتة الثقافي الألماني عرض سينمائي للفيلم الألماني “حياة الآخرين” أمسية الثلاثاء السادس من فبراير الجاري بمقر المركز بالخرطوم. والفيلم من إخراج المخرج الشاب “فلوريان هينكل” وبمشاركة الممثلين “ولريش موه”، و”مارتينا جيدك”، و”سيباستيان كوخ” و”أولريك توكر” في دور “أنتون غوبتز”.

وتدور أحداث الفيلم الصادر في العام “2006” عن فترة ما قبل سقوط جدار برلين في ألمانيا قبل التوحيد حيث كانت تعيش ألمانيا الشرقية الاشتراكية بكل صورها وتفرض على الناس العيش في هذا النظام ولو رغما عنهم. في ظل هذه الظروف بدأ بعض المفكرين الناقدين للاشتراكية بالدفاع ضد أفكارهم سرا عن طريق المنشورات أو المسرحيات المتضمنة للمفاهيم المعادية للاشتراكية تلميحا. وكان بعضهم يسافر هاربا إلى ألمانيا الغربية هربا من النظام وقسوته. في المقابل كانت حكومة ألمانيا الشرقية الاشتراكية تستجوب المفكرين وتخضعهم لعمليات الرقابة كاملة في المنزل والعمل.

وحصل الفيلم على العديد من الجوائز العالمية منها جائزة أوسكار لأفضل فيلم بلغة أجنبية عام “2007”، كما رُشح لجائزة الغولدن غلوب لإفضل فيلم بلغة أجنبية بالإضافة للعشرت من جوائز العالمية. وعُد بمثابة مفاجأة لغالبية النقاد السينمائيين في ألمانيا، نسبة لنجاح المخرج في تصوير محتوى فيلم يختلف كليا عن الأفلام الألمانية التي سبقته في معالجة حقبة النظام الشيوعي الشمولي في جمهورية ألمانيا الشرقية. هذا الفيلم، الذي لاقي إقبالا كبيرا لدى الجمهور، ركز صُناعه على جانب جديد من الحياة في دولة ألمانيا الشرقية وهو الكشف عن تأثير الرقابة البوليسية على الحيلة الاجتماعية الخاصة للمواطنين.